تستقبل السلطات الصحية في ساحل العاج عشاق كرة القدم في البلاد الذين يشاهدون كأس الأمم الأفريقية المقامة في الكاميرون عبر شاشات عملاقة في مناطق المشجعين بإجراء اختبارات سريعة للكشف عن كوفيد-19 وتوزيع الكمامات واللقاحات بمبادرة من وزارة الصحة لتشجيع المواطنين على التطعيم.


وكرة القدم هي اللعبة الشعبية الأولى في ساحل العاج وتوافد ألوف المشجعين على مناطق الجماهير التي خصصتها السلطات في العاصمة التجارية أبيدجان لمشاهدة المباريات على شاشات عملاقة.

وأوقعت القرعة ساحل العاج وهي واحدة من المنتخبات المرشحة بقوة لنيل اللقب في مجموعة واحدة مع الجزائر حاملة اللقب وسيراليون. وفازت ساحل العاج على غينيا الإستوائية 1-0 يوم الأربعاء في مستهل مشوارها بالبطولة لتتصدر المجموعة.

ووضع الكمامات من الأمور الإلزامية في مناطق المشجعين وتم انشاء منصات للتوعية ضد كوفيد-19 كما يتم توفير الاختبارات السريعة واللقاحات عبر عيادات متنقلة.

وقال سيرج ياو ديزو المسؤول بوزارة الصحة في منطقة للمشجعين في ضواحي أبيدجان “وفرنا اللقاحات والعديد من الأشياء الأخرى لتوعية المواطنين وتشجيعهم على وضع الكمامات والامتثال للتدابير الوقائية”.

وأبيدجان هي مركز تفشي كوفيد-19 في ساحل العاج حيث ارتفعت حالات الإصابة في الأسابيع الأخيرة بسبب متحور أوميكرون سريع الانتشار.

وطبقا لبيانات جمعتها رويترز وفرت البلاد جرعات لتطعيم 14% من سكانها البالغ عددهم 26 مليون نسمة حتى الآن.
وقالت وزارة الصحة إنها تهدف إلى مضاعفة هذا الرقم بنهاية يونيو (حزيران).

وقال جان جاك باكايوكو (31 عاماً) وهو عاشق لكرة القدم بعد حصوله على التطعيم في منطقة للمشجعين “مشاهدة مباراة ساحل العاج شجعتني على التطعيم”.