توج إنتر بلقب كأس السوبر الإيطالي لكرة القدم للمرة السادسة في تاريخه، بعدما حقق فوزاً قاتلاً 2-1 على يوفنتوس، بعد التمديد.


وبادر الأمريكي ويستون ماكيني بالتسجيل لمصلحة يوفنتوس في الدقيقة 25، غير أن الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز أدرك التعادل لإنتر في الدقيقة 35 من ركلة جزاء.

وعجز الفريقان عن التسجيل خلال الدقائق المتبقية من الوقت الأصلي، ليلعبا وقتاً إضافياً مدته نصف ساعة على شوطين.

وبينما تأهب الجميع لانتهاء الوقت الإضافي بالتعادل 1-1 واللجوء لركلات الترجيح، أحرز النجم التشيلي المخضرم أليكسيس سانشيز هدف التتويج لإنتر في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الرابع.

وبذلك، استعاد إنتر، الذي شارك في اللقاء باعتباره حاملاً للقب الدوري الإيطالي في الموسم الماضي، لقب السوبر الإيطالي، الذي غاب عنه منذ عام 2010، لينفرد بالمركز الثالث في قائمة أكثر الأندية تتويجاً باللقب.

في المقابل، أخفق يوفنتوس، المتوج بكأس إيطاليا في الموسم الماضي، في تعزيز رقمه القياسي كأكثر الفرق فوزاً بالسوبر الإيطالي، ليظل رصيده متوقفاً عند 9 ألقاب، بفارق لقبين أمام أقرب ملاحقيه إنتر.