السودان الان

البرهان للمشككين في القوات المسلحة :الجيش ليس البرهان بل مؤسسة عريقة لها عقيدتها القتالية

مصدر الخبر / صحيفة الانتباهة

دعا الفريق الركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي القائد العام للقوات المسلحة دكتور عبد الله حمدوك الي المضي قدما لتحقيق شعارات الثورة مشددا على أنهم في القوات المسلحة يقفون إلى جانبه.

وقال اليوم الاربعاء بمعسكر المعقيل بشندي في ختام فعاليات مشروع احفاد تهراقا التدريبي الذي امتد على مدار شهرين أنهم حريصون على إنفاذ الإتفاق الذي ابرم مع رئيس الوزراء وأتمام أهدافه الثلاثة المتمثلة في الاهتمام بمعاش المواطنين وحماية أمنهم وتهيئة البلاد للعملية الانتخابات واستكمال مهام فترة الانتخابات والإيفاء بمستحقات السلام .

واشار إلى ان القوات المسلحة تتابع وترصد ما يدور في الساحة السياسية من احداث وهي لا تتهيب إنزال العقوبات على من تسول له نفسه العبث بمقدرات البلاد لتتخذ ضده ما يستحق .

وقال إن مسئولية حراسة الوطن والمواطنين تقع على قواتكم المسلحة مشيرا بالقول ان من يتشكك في اسناد هذه القيمة الايجابية لها عليه ان يذهب لأي موقع من مواقع هؤلاء الرجال من ابنائها ليرى ويتأكد بنفسه من حسن صنيعهم الذي تحدثت عنه موضحا ان الجيش ليس البرهان بل مؤسسة عريقة لها عقيدتها القتالية التي يلتف حولها كل أبنائها واذا قضى منهم فرد قام مقامه من يسد مكانه.

وأكد أن القوات المسلحة قدمت خلال الأسبوعين الماضيين ١٥ شهيدا ماضيا بالقول أن هذا ديدننا ولن نحيد عنه حتى آخر رجل من رجالنا .

ودعا الشعب إلى الالتفاف حول قواته المسلحة قائلا ان قواتكم في حاجة لكم لتزودوها بالسلاح وبالمعرفة وبالدعم المعنوي وهي تؤدي رسالتها المنوطة بها .

ونوه بقوله انه واهم من يعتقد ان قيادة القوات يعتريها وهن مشددا على أنها ماضية في تحقيق شعارات ثورة ديسمبر وهي أشد صلابة .

وحيا المرابطين من أبنائها في كافة الثغور في الفشقة وفي غرب السودان في الحدود وهم يعملون على صون وحماية تراب البلد داعيا الجميع إلى أن يتهيأوا لما هو آتي في مقبل الايام مشيرا إلى أن الاحزاب السياسية انشغلت خلال العامين الماضيين عن مايدور في اصقاع السودان المختلفة من انفلاتات بقضاياها الذاتية.

وثمن دور التدريب في رفع كفاءة القتال مبينا انهم في القيادة سيولون عملية التدريب كل عناية مشيرا إلى ان هذه العملية التدريبية لا تستهدف جهة وإنما هي ترمي للحفاظ على جاهزية الجيش.

وكان عدد من قيادات الجيش يتقدمهم النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق الركن محمد حمدان دقلو ولفيف من ضيوف السودان قد شهدوا ختام فعاليات مشروع احفاد تهراقا التدريبي الذي امتدت عملية التدريب فيه خلال الشهرين الماضيين حيث وقفوا علي عملية محاكاة معركة شاركت فيها الأسلحة البرية والجوية والبحرية شبيهة بعملية اجلاء العدو عن أرض احتلها واعادها الجيش الى حظيرة الوطن ،واستمرت هذه الفعاليات لساعتين من الزمن في مشاهد تمثل معركة .

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة الانتباهة