اخبار الرياضة

زمن إضافي..

مصدر الخبر / صحيفة اليوم التالي

عملاقا القمة المريخ والهلال سيخوضان الديربي بطاقم تدريب وطني بعد رحيل غارزيتو عن المريخ، وستكون التشكيلة وطنية بدرجة كبيرة بعد مغادرة تالا ومارسيال، وإصابة كونلي وغياب أوتارا المتوقع بجانب جابسون.
سيعيش الوسط الرياضي على وقع القمة قبل عطلة عيد الأضحي بثمان وأربعين ساعة، وستتواصل الإثارة ثالث أيام العيد بانطلاقة الممتاز في الخامس من سبتمبر.
مباراة المريخ أمام الأهلي الخرطومي غدا ستشهد حدثا متفردا بوجود طاقم تدريب صقور الجديان في المباراة في وجود مازدا المدير الفني، برهان تيه المدرب العام وأحمد النور مدرب الحراس.
فترة التوقف بين القسمين الأول والثاني للممتاز تعتبر الأطول على الإطلاق في تاريخ الكرة إذ تعدت أربعة أشهر والصراعات تسببت في خسائر فادحة للأندية التي وجدت نفسها مضطرة لإجراء إعداد أربع مرات.
مشاركات الأندية بخلاف المريخ والهلال في البطولات تؤثر بشكل مباشر على أدائها ونتائجها في الممتاز، مثلما حدث للأمل عطبرة، الخرطوم الوطني والأهلي شندي وحاليا هلال الأبيض.
اللافتات في الملاعب واحدة من أسوأ مظاهر التشجيع في السنوات الأخيرة بعد أن تحولت من عبارات رائعة ومعبرة إلى إساءات بالغة، مجلس المريخ اتخذ القفاز ومنعها تماما في القلعة الحمراء في انتظار بقية الأندية.
هناك أزمة منتظرة لم يتحسب لها أحد تتمثل في مشاركة المنتخب الوطني في نهائيات الشان، وهو ما سيتزامن مع انطلاقة الدوري، ما سيؤثر على البرمجة في الموسم الجديد إذ أن الممتاز الحالي سينتهي بنهاية ديسمبر.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة اليوم التالي

عن مصدر الخبر

صحيفة اليوم التالي