قال المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني، كارلو أنشيلوتي، إن على الأبناء السعي وراء أحلامهم، وذلك عند سؤاله عن كتاب مصور يشرح بالتفصيل حب كيليان مبابي لريال مدريد عندما كان مراهقاً.

وفي كتاب السيرة الذاتية المصور، تذكر مبابي، نجم باريس سان جيرمان، زيارته لتدريبات الريال عندما كان يبلغ 14 عاماً، حيث التقى بأبطاله زين الدين زيدان وكريستيانو رونالدو.

وأدى نشر القصة لزيادة الشائعات بشأن انتقال مبابي لنادي العاصمة الإسبانية، حيث كانت هناك محاولة من الريال لضمه في اليوم الأخير من فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة.

وينتهي عقد مبابي مع سان جيرمان بنهاية الموسم الجاري، وسادت تكهنات بأنه سيوقع على عقود مبدئية مع مدريد، الذي يتصدر الدوري الألماني.

وعند سؤاله عن مبابي والكتاب المصور، أجاب أنشيلوتي: “يجب على الأطفال السعي وراء أحلامهم”.

وأضاف: “عندما كنت طفلاً كنت أحلم باللعب في الدوري الإيطالي، وحققت هذا”.

ولكن، عند سؤاله عن اللاعب الذي يتمنى أن يصبح مثله، اختار عدة أسماء من بينهم إرلينغ هالاند لاعب بروسيا دورتموند.

وقال: “أود أن أكون لاعباً مهاجماً، فينيسيوس جونيور، كريم بنزيما أو هالاند”.

وأضاف: “ما كان ينقصني في مسيرتي هو تسجيل الأهداف”.

وفاز الريال بصعوبة على أتلتيك بلباو 1-0 الأربعاء الماضي، ويلتقي مع ريال سوسيداد، صاحب المركز الثالث، غداً السبت.

وحتى الآن، يتصدر الريال جدول ترتيب الدوري الإسباني بفارق سبع نقاط عن ملاحقه أتلتيكو مدريد، الذي مازال لديه مباراة مؤجلة.

ومواجهة سوسيداد هي بداية لأسبوع ضخم، يشهد مواجهة بين الريال وإنتر ميلان في دوري الأبطال ثم مواجهة أتلتيكو مدريد في الدوري.

ولكن، أنشيلوتي قال إن تغيير التشكيل لن يحدث إلا إذا كان هناك لاعب بحاجة للراحة.

وأضاف: “لا نفكر في مباراتي إنتر وأتلتيكو، سأدفع بالقوة الضاربة للفوز بالمباراة أمام سوسيداد”.

وأكد: “كاسيميرو سيلعب المباراة رغم أن لديه 4 إنذارات، كل اللاعبين متاحين، غاريث بيل عاد للفريق، رغم أنه لن يكون في قائمة المباراة”.