السودان الان السودان عاجل

قوى الحرية والتغيير: السلطات حركت قضايا ضد خمسة معتقلين سياسيين

مصدر الخبر / السودان نيوز

قالت هيئة الدفاع عن قادة معتقلين في “قوى الحرية والتغيير” في السودان إن السلطات حركت قضايا ضد 5 من قادة الجبهة.

وأشارت هيئة الدفاع إلى أن نيابة أمن الدولة في السودان تقدمت ببلاغات تتعلق بالتحريض وإثارة التذمر وسط القوات النظامية ضد خمسة معتقلين سياسيين أبرزهم عضو السيادي محمد الفكي ووزير الصناعة إبراهيم الشيخ، ومقرر لجنة إزالة التمكين وجدي صالح.

وأوضحت أن نيابة أمن الدولة تقدمت ببلاغات ضد 25 من المعتقلين السياسيين منذ اعتقالهم، بما فيهم ياسر عرمان، لكن تم شطب البلاغات بحق 20 معتقلا.

وكان عبدالفتاح البرهان قائد الجيش السوداني وقع الشهر الجاري مع عبدالله حمدوك رئيس الوزراء المقال، اتفاقا سياسيا قضى بعودة الأخير لمنصبه.

وشمل الاتفاق، الذي تلقت “العين الإخبارية” نسخة منه، 14 بنداً كانت بمثابة خارطة طريق لاستكمال الفترة الانتقالية في البلاد، فيما أكد حمدوك أن الاتفاق شمل الإفراج عن القادة المعتقلين، بمن فيهم أعضاء مجلس السيادة المعزول والوزراء.

وأفرجت السلطات السودانية خلال الأيام الماضية عن عدد من قيادات الحرية والتغيير، فيما تواصلت المظاهرات لمناهضة قرارات قائد الجيش السوداني.

وأواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي أعلن البرهان سلسلة إجراءات في إطار ما عده تصحيح مسار الثورة السودانية أبرزها حل مجلسي السيادة والوزراء.

ورفضت قوى الحرية والتغيير الإجراءات وتعهدت بمقاومتها عبر المظاهرات السلمية، فيما أبدت عواصم دولية وإقليمية عن قلقها بشأن التطورات في البلد الأفريقي، قبل أن ترحب في وقت لاحق بالاتفاق السياسي.

العين

اقرا ايضا 

اعادة اعتقال ما لا يقل عن 7 من المسؤولين في الحكومة السابقة

شملت وزيراً وعضواً في «مجلس السيادة»..توجيه تهمة «التحريض» لمعتقلين سودانيين

عن مصدر الخبر

السودان نيوز