السودان الان

الخارجية الأمريكية : لن نستعجل في تسمية ما حدث بالسودان

مصدر الخبر / المشهد السوداني

كشفت المتحدثة الإقليمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية جيرالدين جريفيث، الثلاثاء، في تصريح لقناة الشرق عن تشاور الولايات المتحدة مع شركائها في المجتمع الدولي بشأن الخطوات المناسبة للتعامل مع التطورات في السودان، محذرة من «تداعيات» محتملة لمحاولات تقويض الانتقال الديمقراطي في البلاد.

وبشأن ما إذا كانت الولايات المتحدة تعتبر ما حدث في السودان «انقلاباً»، قالت المتحدثة إن الولايات المتحدة «تراقب المستجدات في السودان عن كثب، ولن تستعجل في تسمية ما حدث. ما يهمنا هو إطلاق سراح القيادة المدنية وعدم استخدام العنف ضد المدنيين والعودة إلى العملية السياسية».

وتابعت: «بغض النظر عن إطلاق تسمية محددة عن ما يحدث في السودان، فإن الولايات المتحدة ترفض أي محاولة لتقويض الانتقال السياسي. لذلك فنحن نركز على كيفية العملية السياسية ومواصلة الإصلاحات السياسية والاقتصادية والقضائية التي يطلبها الشعب السوداني».

وشددت المتحدثة على ضرورة الوصول إلى «شراكة بين الأطراف السياسية والأطراف العسكرية» في السودان، مشددة على أن ما يحدث في الوقت الراهن «ليس في مصلحة الشعب السوداني».

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

المشهد السوداني