السودان الان السودان عاجل

مصرع طالب بكلية الاقتصاد بطريقة بشعة في الخرطوم

مصدر الخبر / جريدة التيار

لقى مازن الجيلي جماع (22 سنة) طالب بكلية الاقتصاد السنة الثالثة مصرعه و الذي يعمل سائق ركشة ليلا ليتدبر مصروفاته ومعاش أسرته وتعود أن يرتكز في موقف وسط مدينة الخرطوم بحري تقاطع شارع الزعيم الأزهري مع شارع المعونة (محطة المؤسسة)

وفي التفاصيل , (الاثنين) حوالي التاسعة مساء تحرك لتوصيل مشوار من (المؤسسة) بحري إلى شمبات الأراضي لكنه اختفى عن الانظار ولم يعد إلى بيت أهله كالمعتاد ، وباشر ذووه ومعارفه عملية بحث واسعة إلى أن عثر عليه في منطقة (العزبة) بحري نهار  (الثلاثاء) مقطعا أجزاء وملقيا بينما سرقت الركشة..
وري الثري قبيل منتصف ليل الثلاثاء بمقابر حلة حمد ببحري.
الشاب القتيل ينتمي لأسرة الشاعر ادريس جماع بمدينة الحلفايا و منطقة “برنكو” بالجنيد.

عن مصدر الخبر

جريدة التيار

تعليقات

  • القانون أصبح ضعيفا وأصبح الأمن حلم يراود اغلبيه الشعب السوداني فلا أمن ولا امان لا في الشارع ولا في مكان العمل حتى داخل المنازل فأصبحت السرقة والقتل والخطف والمخدرات والخمور والاغتصاب وحليفة الزور وتزوير المستندات
    وتجارة المخدرات وتجارة الادويه والاسلحة وسرقة السيارات والمواتر والركشات وغياب الشرطة ورشوة افرادها وفساد القضاء والنيابة وجهل الاطباء وعدم اهتمامهم بمرضاهم وكذب قحت ولصوص الكيزان وجيوش المتمردين وكذب ونفاق مجلس الوزراء وجهل حمدوك ومجلس السيادة كل تلك التفاهات والاوساخ ادت لضياع اخلاق وتشتيت أسر فأصبح السودان لا يطاق حتى أصبح الجميع يتأسف على زوال دولة الكيزان التي كانت تسرق ولكنها توفر الأمن والأمان وهذا هو الذي نتمني ان يعود الان. اللهم ارحم هذا المغدور وادخله فسيح جناتك يارب العالمين

  • مقطع…. شغل حقد وغبينه
    لم يكتفوا بقتله وسرقت الركشة وانا تم تفطعيه

  • لا حولا ولا قوة الا بالله اللهم اغفر له وارحمه وصبر اله وزويه اللهم عليك بالظالمين واخذهم اخذ عزيز مقتدر سلام للامن وكذا للطمانينة انها الهوان يا قوم قولوا شيئا والا ستعيشون يوما بعد يوم بمثل فاجئة هذه الاسرة المكلومة