اخبار الرياضة

اختيار ملوك الشمال لعروس الرمال يُلهب النزال الأفريقي 

مصدر الخبر / صحيفة السوداني

 

المكتب الإعلامي للأهلي مروي

لم يكن عبثاً عندما أقدم مجلس إدارة النادي الأهلي مروي على اختيار حاضرة ولاية شمال كردفان مدينة الأبيض لتكون مسرحاً لاحتضان المواجهة التاريخية الأولى لملوك الشمال ببطولة كأس الإتحاد الأفريقي ( الكونفدرالية ) فهذه المدينة الساحرة الأخاذة يعشق أهلها كرة القدم ، فالاستاد الفخيم على شسوعه ينوء بحمل الجماهير التي تتسارع للدخول لأجل الاستمتاع .
هنالك أوجه شبه كثيرة ما بين المدينتين التاريخيتين مروي والأبيض عطفاً عن الجوار الجغرافي لولايتي الشمالية وشمال كردفان ، فمدينة الأبيض مدينة تاريخية احتضنت واقعة إبادة جيش هكس باشا بمنطقة شيكان جنوب مدينة الأبيض نوفمبر 1883 ، وبالمقابل فإن منطقة مروي التاريخية احتضنت واقعة كورتي بمنطقة كورتي جنوب مدينة مروي والتي استبسل فيها أهل المنطقة خير استبسال وكانت الغلبة للسلاح الناري .
شمال مدينة الأبيض بمنطقة الزريبة يقطن المادح الشهير عبد الرحيم البرعي الذي ملأت مدائحه الساحة الفنية بالبلاد ، وشمال مدينة مروي وبمنطقة الكاسنجر الساحرة وُلد ونشأ المادح الشهير الحاج الماحي ومن أشهر مدائحه ( التمساح ) التي ذكر فيها الشيخ حسن بن السيد محمد عثمان الختم من مدينة بارا شمال الأبيض  .
تعُج عروس الرمال بالفنانين والمبدعين وما أكثرهم ، ونذكر على سبيل المثال الراحلة أم بلينه السنوسي وإبراهيم موسى أبّه والراحل خليل إسماعيل ، ومن مروي الفنان القومي محمد النصري وختمة مروي والتاج وداعة وغيرهم .
زيارة فريق النادي الأهلي مروي لعروس الرمال ستكون مختلفة في هذه المرة ، فالجمهور الذي كان يقف سنداً لممثله هلال الأبيض سيكون الداعم الأول للملوك أمام بطل جوبا ، وستهتف الجماهير للوطن في تلاحم يجسد الروح الوطنية ( السودان أولاً ).

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

صحيفة السوداني

تعليق