السودان عاجل

إمارة دار حمر توافق على مبادرة لحل نزاع الحمر والمسيرية

مصدر الخبر / سونا

الفولة4-8-2021 (سونا)- وافقت إمارة عموم قبائل دار حمر علي مبادرة ( أهلك سيادك ) التي قادتها قبائل المسيرية الحمر (الفلايتة والعجايرة ) برئاسة الناظر عبدالمنعم موسي الشوين ناظر عموم قبائل الفلايتة وذلك في الاجتماع المشترك لوفد المسيرية الحمر مع الامير عبدالقادر منعم منصور امير امارة دار حمر وبعض شراتي القبيلة والأعيان بدار الأمارة بمدينة النهود .  
وقد رحب أمير امارة حمر بوفد قبيلة المسيرية الحمر وقال ان قبيلة حمر لها تاريخ طويل في هذه المنطقة وتعمل علي إشاعة السلام ورتق النسيج الاجتماعي مع كافة المكونات مبيناً انه طوال هذه الفترة  لم تقع أي حرب بين حمر والاهل المسيرية وان كل المشاكل التي تقع تحل في إطار حسن الجوار والاهل .
وكشف بأن حمر يقضون فترة الصيف في دار المسيرية وانه قد اوكل منذ قديم الزمان الناظر عبد المنعم موسي الشوين لحل كلفة قضايا حمر في دار المسيرية مبينا ان لديه صداقات كبيرة ومتجذرة مع  المسيرية .
واشار أمير حمر الي وجود طرف ثالث وراء الاحداث التي وقعت بين بعض مكونات حمر والمسيرية الزرق .
هذا واكد امير حمر تفويضه الكامل للمسيرية الحمر لحل القضية قائلاً ( لن يتم أي صلح الا عبركم وانتم اهلنا المسيرية ولن ينصلح الحال الا بواسطتكم ونحن فوضناكم ) ..
من جهته حيا ناظر عموم الفلايته عبدالمنعم موسي الشوين امارة عموم قبائل دار حمر وكل مكونات بالمنطقة وتأسف للمشكلة التي وقعت بين الطرفين قائلاً لا نقبل أن تكون هناك مشكلة بين حمر والمسيرية مؤكدا ان المسيرية الحمر ساعين لرتق النسيج الاجتماعي بين الطرفين في اقرب وقت مطالبا الجميع وخاصة الشباب بالمحافظة علي حسن الجوار مطالباً بوقف نزيف الدم وعدم حرق القري وان تحصر المشكلة بين فخذين فقط اولاد سحايا من حمر والدريهمات من المسيرية الزرق .
وقال الشوين هناك اياد  خفية تعمل علي ضرب العلاقة بين حمر والمسيرية ونقل الصراع الي المنطقة مؤكدا عدم السماح بذلك والمحافظة علي النسيج الاجتماعي مهما كلف الامر وإبعاد السياسة وعدم ادخالها في المشاكل الاهلية .
 وقال الشوين بأن دار حمر كفيلة بأن تأوي حمر والمسيرية وأن دار المسيرية كفيلة بأن تأوي المسيرية وحمر مشدداً علي ضرورة ترسيم الحدود بين الطرفين .
من جانبه قال الناظر اسماعيل حامدين وكيل نظارة العجايرة إحدي بطون المسيرية الحمر بأن امير امارة حمر محل تقدير وإحترام لدي قبيلة المسيرية وله دور فاعل في المصالحات التي تقع بين بطون المسيرية وجاء اليوم لوقف الحرب وإستلام التفويض من قبيلة حمر للشروع في الحل مبيناً ان هذا الأمر يتطلب النزول للقواعد ومنع التجمعات ومن ثم تحديد موعد المؤتمر..
وقال  الاستاذ الصادق مريدة محمد ابوالقاسم رئيس المجلس الاعلي للسلم الاجتماعي والمصالحات بالولاية  ان الوفد جاء وكله ثقة بقبول المبادرة مشيدا بالتجاوب الكبير الذي وجدته المبادرة من قبيلة حمر مؤكداً الإلتزام بنقل كافة الملاحظات التي ذكرت الي حكومة الولاية.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا