السودان الان

حملة واسعة لمحاربة الظواهر الأمنية السالبة بمحلية الكومة بشمال دارفور

مصدر الخبر / سونا

الفاشر في 3-8-2021( سونا) – نفذت قوة مشتركة من الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى اليوم بمحلية الكومة بولاية شمال دارفور حملة واسعة لمحاربة الظواهر السالبة المتمثلة في محاربة المخدرات وإرتداء القناع (الكدمول)، بجانب ضبط التفلتات الأمنية والقوات الغير المنضبطة وذلك في إطار تنفيذ الخطة الأمنية التي أعدتها المحلية لتعزيز الأمن والإستقرار .

و أكد المدير التنفيذي المناوب للمحلية، مبارك محمد آدم صالح أهمية  الأدوار المتعاظمة التي ظلت تضطلع بها قوات الدعم السريع في دعم الأمن والإستقرار بالبلاد.

وثمن لدى مخاطبته القوة دور قائد قوات الدعم السريع قطاع شمال دارفور العميد جدو حمدان أبونشوك في إسناد المحلية بقواته للمساهمة في حفظ الأمن والإستقرار.

كما ثمن الجهود المبذولة من القوات النظامية لضبط الظواهر السالبة في المجتمع، وقال إن محليته تشهد إستقرارً أمنياً مما يبشر بنجاح الموسم الزراعي، مجدداً إلتزام المحليته بتوفير الأمن والإستقرار وبسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون والعمل على تحقيق التنمية.

في ذات السياق أشاد رئيس الإدارة الأهلية عبد الله أدم، بمجهودات الأجهزة الأمنية ومساهمتها الفاعلة في إستتباب الأمن، مناشداً المواطنين بضرورة التحلي بالأخلاق الفاضلة ومحاربة المخدرات وظاهرة إرتداء (القناع) الكدمول التي لاتتماشي مع عادات وتقاليد الشعب السوداني.

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

سونا