السودان الان السودان عاجل

الأحزاب السياسية الأخرى تتفق على تقاسم مقاعد البرلمان في غياب مجونقديت

مصدر الخبر / راديو تمازج

قال قيادي رفيع في الأحزاب السياسية الآخرى في جنوب السودان، إنهم توصلوا لإتفاق بشأن تقاسم مقاعد البرلمان القومي ومجلس الولايات بين الأحزاب المنضوية تحت التحالف، في خطوة لإنهاء الخلافات السابقة.

وادى اليمين الدستوري يوم الإثنين أعضاء البرلمان القومي ومجلس الولايات، لكن مرشحي الأحزاب السياسية الأخرى لم يؤدوا القسمَ بعد إلغاء تعيين “30” عضوا قبل ايام من قبل الرئيس سلفاكير الخلافات داخل التحالف.

ودخل الأحزاب السياسية في خلافات عقب تعيين ثلاثين عضوا في البرلمان القومي، حيث اتهم قيادات التحالف وزير الشؤون الإنسانية بيتر ميان مجونقديت بالانفراد بالقائمة دون إجراء مشاورات.

وقال كورنيلو كون،  رئيس أحزاب التحالف الوطني وعضو “الأحزاب السياسية الأخرى” في تصريح لراديو تمازُج، أن قيادات التحالف توصلوا الى اتفاق لحل ازمة تقاسم مقاعد البرلمان في مجلس القومي والولايات، بحضور مستشار رئيس الجمهورية توت قلواك منميمى.

وتابع: “بيتر ميان، قاطع الاجتماع، على أن لا يمكن يتنازل القائمة السابقة، لكننا قمنا بتقسيم المقاعد على الأحزاب نصيبة 10 مقاعد لثلاثة الأحزاب ضمن أحزاب المظلة، ونحن عدنا 17 حزب لدينا 20 مقعد”.

واضاف: “قررنا أن يتم سحب القائمة السابقة، حتى يقوم مجونديت بتقديم الأسماء الـ 10، على أن يتم تعيين البرلمانيين الاخرى، بتالي يمكن إصدار قرار تعيين الـ “30” عضو في مجلس الولايات والبرلمان في أي وقت”.

وأعلن الرئيس سلفاكير، مساء يوم الخميس الاسبوع، إلغاء تعيين الـ 30 عضو السابق من نصيب الأحزاب السياسية الأخرى.

وقال كون في حديثه، ان قيادات الأحزاب السياسية يوم الأربعاء، اتفقوا على اختياره لشغل منصب أحد نواب رئيس البرلمان الانتقالي.

و بشأن سحب وزارة الشؤون الإنسانية من بيتر مجونديت، قال كورنيليو كون، أن الأحزاب السياسية الآخرى، طالب منذ شهر فبراير الماضي، بسحب الوزارة قائلاً: “تصرفاته لا تليق بالأحزاب السياسية ودفعنا بمرشح آخر، لكن رئيس الجمهورية طلب منا الانتظار الى حين الانتهاء من العملية السلمية الخاصة بتشكيل البرلمان”.

من جانبه استنكر مجونقديت، في تصريحات صحفية يوم الأربعاء، “الخطوة”، واصفا الأحزاب التي تطالب بإقالته من المنصب انها احزاب لم تشارك في مفاوضات السلام.

وأضاف: “الخطاب تم من بعض الأعضاء في تحالف الاحزاب السياسية الاخرى، وهي أحزاب لم يشارك في مفاوضات السلام ولم يفهموا الاتفاقية، وأطالب جميع السياسيين من جميع الأحزاب لوقف الدعاية السياسية وهذا لايساعد جنوب السودان”.

 

المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

راديو تمازج